الرئيس عون تلقى برقيات تهنئة بنجاح الانتخابات وبرقية شكر من العاهل السعودي على التهنئة بالفطر

اعرب رئيس الجمهورية العماد ميشال عون عن حزنه وتأثره بوفاة الكاردينال انجلو سودانو امين السر الفخري لدولة الفاتيكان، والعميد الفخري لمجمع الكرادلة. واستذكر الرئيس عون، في برقية تعزية وجهها الى البابا فرنسيس، المكانة الخاصة التي كان يحملها الكاردينال الراحل للبنان واللبنانيين وهو الذي كان المدافع الدائم عن سيادة هذا البلد واستقلاله، والجهود التي قام بها لمواكبة وانجاح الزيارة التي قام بها البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان وتوقيعه على الارشاد الرسولي من بلد الارز، بعد السينودوس الخاص بلبنان، فيما تحل الذكرى الـ25 لهذا الحدث المميز.

واكد الرئيس عون على ان ذكرى الكاردينال الراحل “ستشكل قوة لنا جميعاً للانطلاق الى الامام ومواجهة التحديات الراهنة.”

النائب سيزار ابي خليل

من جهة اخرى، استقبل الرئيس عون في قصر بعبدا قبل ظهر اليوم، النائب سيزار ابي خليل والمحامي البروفسور معن بو صابر، وعرض معهما الاوضاع الراهنة في البلاد وعدداً من المواضيع، من بينها المخارج القانونية لعدم ابقاء التحقيق في جريمة انفجار مرفأ بيروت مجمّداً.

برقيات تهنئة وشكر

على صعيد آخر، تلقى الرئيس عون برقية شكر من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز على تهنئته بعيد الفطر المبارك. كما تلقى رئيس الجمهورية المزيد من برقيات التهنئة بنجاح الانتخابات النيابية التي اجريت، ومنها برقية امير الكويت الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح التي جاء فيها:

” يسرني ان اعرب لفخامتكم عن خالص التهنئة بمناسبة نجاح عملية الانتخابات النيابية التي شهدتها الجمهورية اللبنانية الشقيقة. مع اطيب تمنياتي لفخامتكم بدوام الصحة وموفور العافية، وللجمهورية اللبنانية وشعبها الشقيق كل التقدم والازدهار، وللعلاقات المتميزة بين بلدينا الشقيقين كل التطور والنماء”.

كما ابرق الى الرئيس عون مهنئاً، رئيس مجلس الوزراء الكويتي الشيخ خالد الحمد الصباح.

وابرق الرئيس عون الى الرئيس السوري بشار الاسد، شاكراً له التهنئة التي وجهها اليه لمناسبة عيد المقاومة والتحرير، متمنياً ان تخرج سوريا من الازمة التي تمر بها مع ارساء حل يعيد الامل بغد افضل ومستقبل واعد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.