الشيخ جبري التقى المطران كوريه: لوضع حد لتفلت انهيار الليرةوارتفاع الأسعار الجنوني

الشيخ جبري التقى المطران كوريه: لوضع حد لتفلت انهيار الليرة وارتفاع الأسعار الجنوني

 

استقبل أمين عام حركة الأمة؛ فضيلة الشيخ عبدالله جبري، متروبوليت بيروت وتوابعها للسريان الأرثوذكس؛ المطران دانيال كوريه، وتم عرض للأوضاع الراهنة، فكان استغراب لتسارع انهيار العملة الوطنية إثر انتهاء الانتخابات النيابية، وارتفاع الأسعار وجميع المواد والسلع والمحروقات بشكل جنوني، في ظل انعدام أي تدابير رسمية لوضع حد لهذا التفلت.

وكان تأكيد خلال اللقاء على أن ما يفعله الصهاينة بحق الشعب الفلسطيني ومقدسات الأمة هو قمة الظلم، ويستدعي نضالاً شديداً من الشعب الفلسطيني ومقاومته من أجل حقوقه في وطنه ودفاعاً عن مقدساته.

وحيّا اللقاء الصمود السوري ومواجهته للمؤامرة الكبرى التي تتعرض لها سورية شعباً وقيادة وحضارة وتاريخاً ومستقبلاً، مؤكدين أنه كما استطاعت إجهاض كل حلقات المؤامرة منذ عام 2011، بما فيها من حصار واستهداف واعتداءات إرهابية مترافقة مع اعتداءات صهيونية، ستستمر سورية في مواجهتها وصمودها حتى كسر المؤامرة وهزيمتها.

وبالمناسبة حيا الشيخ جبري الدور الإنساني والوطني الجامع الذي يؤديه المطران كوريه، سواء بانفتاحه على الجميع، أو في سعيه الدائب والمستمر في تطوير العلاقات مع كل الأطياف والقوى اللبنانية، والتي نتيجتها تصب في مصلحة لبنان عموماً، وبيروت على وجه الخصوص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.