في الذكرى الثانية لانفجار وكارثة المرفأ

 في الذكرى الثانية لانفجار وكارثة المرفأ

 صدر عن أمانة الاعلام في حزب الوطنيين الأحرار :

هل تسببت النيران او بالصدفة انهيار قسم من الاهراءات في الذكرى الثانية لانفجار وكارثة المرفأ ؟

لقد اعتدنا مع هكذا منظومة، أن لا شيء يأتي من العدم. انهم مجموعة أناس غير مبالين لا بلبنان ولا بمصالح المواطنين.

علمتنا الأحداث في السنوات الأخيرة، إن هذه منظومة همها الأول والأخير حماية مصالحها الشخصية.

كيف لا وهم ضربوا عرض الحائط بملف التحقيقات، بل واكثر قاموا بعرقلة  الوصول الى الحقيقة التي تطال رؤوسهم بالدرجة الأولى .

  ليس من صدفة مع منظومة لا تقدّر ضحاياها ولا تحترم دمائهم .

لن نستنكر او نستذكر فقط بل نوعد اهالي الضحايا اننا كحزب لن نوفر اي جهد او ضغط للوصول الى الحقيقة. كل الاحترام لأرواح ضحايا المرفأ والتعافي الكامل للمصابين الذين ما زالوا يعانون الألم.