برامج التعافي لأزمات لبنان المالية والنقدية والمصرفية الخبير المالي الدولي مروان أ. مارشي يعرض خطة شركته في كلية إدارة الأعمال في بيروت

بهدف إلقاء الضوء بشكل علمي ومفصّل على واقع الأزمة المالية والإقتصادية التي يعيشها لبنان منذ أكثر من عامين إلى اليوم، والتي وصفها الخبراء الإقتصاديين العالميين والبنك الدولي بأنها من أعلى ثلاث أزمات على مستوى العالم ، منذ منتصف القرن التاسع عشر. 

يواجه لبنان تحديات هائلة وسط حالة من الارتباك وغياب سلطة تنفيذية مستعدة للعمل بفعالية لمعالجة الأزمة، من دون رؤية واضحة أو خطة إنقاذ. 

وانطلاقاً من هذا الواقع المرير ، وبحثاً عن أفضل الخطط لإنعاش الاقتصاد ومشاكل لبنان المالية والخروج من الأزمة المصرفية ، تم تنظيم عرض علمي في ESA Business School في بيروت ، يوم الأربعاء 22 حزيران 2022 ، بين الساعة 4:00 و 6:00 مساءً بدعوة من MARSHI & PARTNERS – شركة استشارات استثمارية محايدة مقرّها لبنان أسسها مروان مارشي (رئيس مجلس الإدارة والمدير العام) الذي قدم عرضًا شاملاً ومفصلاً بعنوان:

 

برامج التعافي من الأزمات المالية والنقدية والمصرفية في لبنان ،

 بما في ذلك مناقشة حول إنعاش قطاع الكهرباء.

 

حضر هذا العرض عدد كبير من المهنييّن والخبراء الماليّين والاقتصاديّين ورجال الأعمال الذين تفاعلوا مع العرض من خلال أسئلة حول الأزمة المالية الكبرى التي يشهدها لبنان. كما شهد الحدث مشاركة واسعة من الصحفيّين المتخصصّين في المجالات المالية والاقتصادية العاملين في المؤسسات الإعلامية في لبنان والشرق الأوسط.

السيد مارشي اعتبر في مداخلته “أن لبنان في وضعه الحالي لم يبدأ بعد مرحلة المعالجة الجديّة للأزمة الإقتصادية والمالية والمصرفية وأن المطلوب إيجاد حكومة فاعلة قادرة على إجراء مفاوضات واضحة مع صندوق النقد الدولي والمجتمع الدولي لإستعادة الثقة بلبنان لا سيمّا مع الدائنين وحملة سندات الخزينة”. 

كما أن الدولة اللبنانية التي أعلنت عجزها عن استكمال دفع الديون الخارجية ، قامت بتلك الخطوة من دون أي بديل ما سرّع عملية الإنهيار وترك لبنان يتخبّط وحيداً من دون مساعدة دولية. 

 

كما شرح السيد مارشي وجهة نظره لمعالجة أزمة المصارف وكيفية حلّ مشكلة الودائع المصرفية مع التشديد على أهمية البدء في العملية الإصلاحية للقطاعات التي لطالما استنزفت الخزينة اللبنانية والإحتياطي في مصرف لبنان ومن بينها ملف الكهرباء الذي أنفق لبنان عليه حتى اليوم قرابة الـ 40 مليار دولار. 

 

السيد مروان مارشي مواطن أميركي / لبناني مزدوج ، ولد في بيروت عام 1961. غادر لبنان إلى الولايات المتحدة في عام 1977 نتيجة الحرب الأهلية اللبنانية. أسس مؤخرًا شركة استشارات مالية في بيروت ، لبنان، باسم MARSHI & PARTNERS، حيث يشغل منصب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي. خلال الأربعين عامًا التي قضاها في الولايات المتحدة ، أمضى 30 عامًا في وول ستريت. عاد إلى لبنان عام 2018 ، ليستقر بشكل دائم من أجل حب لبنان وشعبه.