توقيع مذكرة تفاهم بين مجموعة “طلال أبوغزاله العالمية” ومؤسسة الأهرام

القاهرة -نظمت مؤسسة الأهرام في قاعة البانوراما في مبناها الرئيسي حفل استقبال لسعادة الدكتور طلال أبوغزاله المفكر الاقتصادي، ورئيس ومؤسس مجموعة “طلال أبوغزاله العالمية” لتوقيع مذكرة تفاهم بين المؤسسة الأهرام والمجموعة.

وعبر الدكتور طلال أبوغزاله عن سعادته بزيارة مؤسسة الأهرام التي تربطه بها علاقات مهنية تعود إلى أكثر من ٤ عقود، حيث نفذت المجموعة برامج لمركز الأهرام للكمبيوتر “أماك”، كما أشار باعتزاز لعلاقة الصداقة التي ربطته بالكاتب محمد حسنين هيكل، والذي عمل رئيسا لتحرير جريدة الأهرام لمدة 17 عاما.

وأشار الدكتور أبوغزاله إلى أهمية دور مؤسسة الأهرام في الدفاع عن القضايا الوطنية، معربا عن استعداد “طلال أبوغزاله العالمية” للتعاون مع المؤسسة للحفاظ على أرشيفها باستخدام أنظمة الأرشفة الإلكترونية الحديثة.

وعبر الدكتور أبوغزاله عن ترحيبه بتوقيع مذكرة التفاهم في مجالات التدريب والتعليم والتحول الرقمي والاعلام، كما رحب بدراسة طلب الأهرام إنشاء فرع لكلية أبوغزاله للابتكار في جامعة الأهرام الكندية.

وجدد التأكيد على قدرة الاقتصاد المصري في النهوض إلى المستوى السادس عالميا بحلول عام 2030.

من جانبه رحب رئيس مجلس إدارة الأهرام الصحفي عبد المحسن سلامة بزيارة الدكتور أبوغزاله للأهرام وقال في كلمته: “نعتز كثيرا بوجوده في الأهرام باعتباره مفكرا عربيا من طراز فريد ونأمل في أن يكون هناك تعاون بين مجموعة أبوغزاله ومؤسسة الأهرام خصوصا في موضوع حماية الملكية الفكرية وحفظ الأرشيف التاريخي للمؤسسة”.

وأشار سلامة إلى وجود رغبة كبيرة في فتح مجالات التعاون مع مجموعة أبوغزاله، وقال: لدينا جامعة الأهرام الكندية وبها 9 كليات ونأمل في أن يتم إنشاء فرع لكلية أبوغزاله للابتكار في الجامعة الكندية.

ثم تحدث شريف عبد الباقي رئيس تحرير مجلتي الأهرام الاقتصادي و”لغة العصر”. وأشار إلى قيمة الدكتور طلال أبوغزاله وأهمية التعاون المشترك في مجالات الابتكار والتحول الرقمي.

وانتهى اللقاء بتوقيع بروتوكول التعاون بين سعادة الدكتور طلال أبوغزاله والسيد عبد المحسن سلامة رئيس مجلس إدارة الأهرام بحضور قيادات مؤسسة الأهرام ومجموعة طلال أبوغزاله العالمية.